مجلة الشهاب .. العدد السادس

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
مقدمة-مجلة-الشهاب.jpg

" فهم الإسلام على ضوء أصول الفهم العشرين "

الأصل الثاني من الأصول العشرين

يقول الإمام البنا :

الإمام-الشهيد-حسن-البنا-15.jpg

"القرآن الكريم والسنة المطهرة مرجع كل مسلم في تعرف أحكام الإسلام ويفهم القران طبقا لقواعد اللغة العربية من غير تكلف ولا تعسف و يرجع في فهم السنة المطهرة إلى رجال الحديث الثقات" ، يقول الشيخ سعيد حوى في هذا الأصل " هذا الأصل يعتبر تصحيحا لمسار الفهم الباطني الذي جعل النصوص بمثابة رموز لا تفهم "كما هو تصحيح لكثير من الاتجاهات الفقهية التي تكلفت في تأويل النصوص، هذا الأصل يبين المصدر الأول لأدلة الأحكام الشرعية لكل مسلم (القرآن الكريم) و المصدر الثاني (السنة النبوية) كما قال الله عز وجل "يا أيها الذين أمنوا أطيعوا الله و أطيعوا الرسول و أولي الأمر منكم فإن تنازعتم في شئ فردوه إلى الله و الرسول".

أولا:القرآن الكريم :

وهو كلام الله المعجز ووحيه المنزل على نبيه محمد المكتوب في المصاحف المنقول عنه بالتواتر المتعبد بتلاوته .

أحكام القران نوعين :

1/ أحكام يراد بها إقامة الدين : وهذه تشمل العقائد والعبادات.

2/أحكام يراد بها تنظيم الدولة و الجماعة و علاقات الأفراد وهذه تشمل المعاملات و العقوبات و الأحوال الشخصية و الدستورية و الدولية....الخ.

و أحكام القران لا تتجزأ ولا تقبل الانفصال لأن بعض النصوص تمنع العمل يبعضها وإهمال البعض الأخر" أفتؤمنون ببعض الكتاب و تكفرون ببعض "


ثانيا: المصدر الثاني : السنة النبوية :

وهي ما أثر عن النبي من قول أو فعل أو تقرير حجية السنة : (اجمع المسلمون على أن ما صدر عن رسول الله من قول أو فعل أو تقرير ونقل إلينا بسند صحيح يفيد القطع أو الظن الراجح بصدقه يكون حجة على المسلمين و مصدرا تشريعيا يستنبط منه المجتهدون الأحكام الشرعية لأفعال المكلفين ).

نسبة السنة إلى القران :

أولا: من جهة الاحتجاج بها فهي في المرتبة الثانية بعد القران.

ثانيا : من جهة ما ورد فيها من الأحكام فإنها لا تعدو واحدا من ثلاثة :

1/ إما إن تكون سنة مقررة و مؤكدة حكما جاء في القران مثل النهي عن الشرك و الحث على بر الوالدين .

2/ إما أن تكون مفصلة و مفسرة لما جاء في القران مجملا أو مقيدةً لما جاء فيه مطلقا أو مخصِصَةً لما جاء فيه عاما مثل تفصيل الصلاة وأركان الحج.

3/ و إما أن تكون مثبتة أو منشئة حكما سكت عنه القران فيكون هذا الحكم ثابتا بالسنة ومثل هذا تحريم الجمع بين المرأة وعمتها أو خالتها وتحريم لبس الحرير و التختم بالذهب للرجال.

ضوابط في فهم هذا الأصل :

كيف يكون الرجوع إلى الكتاب و السنة ؟ إن رجوع المسلم إلى كتاب الله و سنة رسوله لمعرفة الحكم و للفصل عند النزاع يكون كالأتي.

1/ قد يكون مباشرا وذلك بأن يعود العالم المؤهل إلى كتاب الله و سنة رسوله لأخذ الحكم منهما مباشرة ( ولو ردوه لله وإلى الرسول وإلى أولي الأمر منهم ).

2/ غير المباشر و هو لمن لا يجد الأهلية للنظر في كتاب الله و سنة رسوله و هؤلاء واسطتهم في الرجوع إلى كتاب الله و سنة رسوله هم العلماء ( فاسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون ) كما انه قد اجمع الصحابة رضوان الله عليهم على ذلك حيث كان العامة يستفتونهم فيجيبونهم على أسئلتهم .



" من مثلك ؟ "

من-مثلك-؟.jpg

تمضي الأيام كما تمضي غيرها من الأشياء لحظات عابرة تحمل في طياتها أحداثا تنحت في الذاكرة خواطر تدفعنا لاستحضار المعاني والعبر و بقدر الحدث بقدر ما كانت المعاني أشمل و العبر أكثر أثرا وفي هذا الشهر مر حدث أقل ما يقال عنه أنه عظيم فقد جلب معه كل الخير جلب معه خير الورى محمد المصطفى.

هتفت بك الأرواح من أشواقها

وزينت بحديثك الأقلام

فكما كان ميلاده أفضل منحة لهذه الأمة كانت وفاته محنة بل كان أشد فاجعة على هذه الأمة.

بقدومك استبشرت بنا الدنيا

ولاح في الأفق نور ساطع

وبرحيلك اشتد ظلام العين من حزن

فليس بعدك أمر فادح

فمتى يا قلبِ يكتمل المُنى ومتى يا روح نروي شوقنا فالمنى كل المنى والشوق كل الشوق بأن نجمع مع الحبيب المصطفى في جنة النعيم ونكون ممن قال فيهم "المرء مع من أحب".

ولشاعرنا خليل محمد عجب الدور خواطر و مشاعر في مدح الحبيب نستعرض بعضا منها يقول خليل :

رسول خلقه القران داعِ

إلى الحسنى رفيع القدر عال

بيوم وضوعه الأصنام أمست

منكسة الرؤوس على الرمال

وكيف لا وقد قالت عنه أمنا عائشة "كان خلقه القران" ولعل الشاعر يرمز لهذا الحديث وأبان الشاعر خليل أيضا عن نكوس الأصنام وهل يقوى الظلام غداة حين إذا الشمس بانت أن يعاند

فكيف يجتمع الحق و الضلال، فبقدومه أشرقت أنوار الهداية على الكون كله و حرر الله به الإنسان من ظلام الجاهلية التي من لم يعرفها ما عرف مقدار نعمة الله عليه بأن كان مسلما.

ويقول الشاعر خليل أيضا :

أتى و القوم في جهل شنيع

أضر بهم فلحوا في الضلال

فهم عبدوا الحجارة واستساغوا

كؤوس الخمر كالماء الزلال

يحبون التفاخر و التباهي

ويا بئس التطاول و التعالي

ولما جاء احمد ما استطاعوا

لدين الله كتما بالجدال

أراهم أن دين الله يدعوا

إلى الحسنى إلى خير الفعال

وأن الله ليس له شريك

له محض العبادة والكمال

وهل بعد هذا الوصف توضيح أو تفسير فقد أبلغ الشاعر في الوصف وأختصر ووضح الفرق بين حالتين حالة ما قبل الرسالة و حالة شروق الشمس بالإسلام حتى أنهم ما استطاعوا لدين الله كتما بالجدال فالشاعر هنا يبين لنا الفرق بين حالتين ويبدأ بوصف الأولى لأسبقيتها الزمنية ويختار بعض مميزات تلك الفترة من شرب الخمر و عبادة الحجارة ثم يأتي بعد ذلك ليبين وضوح البيان بعد مجئ المصطفى ويوضح أهم معالم الدعوة الجديدة من توحيد ودعوة للفضيلة و الحسنى

فهل بعد هذا البيان في الوصف نرعوي ونعلم أن أفضل إحتفال لنا بالرسول هو أن يكون الاحتفال به كل يوم بإتباع سنته و العمل على تطبيق شريعته فلنحتفل جميعا بمولده كل يوم و بإتباعه وقراءة سيرته واستشعار محبته والصلاة عليه جمعنا الله به في جنة النعيم .


" امرأة تشرب من ماء السماء !!"

امرأة-تشرب-من-السماء.jpg

نعم كان النساء يصبرن على العذاب والكي بالحديد وفراق الأزواج والأولاد حبا للدين وتعظيما له ولقد كان ثمن ذلك حياتها .

أم شريك غزيه الأنصارية أسلمت مع أول من اسلم من مكة فلما رأت تمكن الكافرات وضعف المؤمنات حملت هم الدعوة إلى الدين فقوي إيمانها وارتفع شان ربها عندها ثم جعلت تدخل على نساء قريش سرا فتدعوهن إلى الإسلام وتحذرهن من عبادة الأصنام حتى ظهر أمرها لكفار قريش فاشتد غضبهم عليها ولم تكن قرشية يمنعها قومها فأخذوها الكفار وقالوا:

لولا ان قومك حلفاء لنا لفعلنا بك فعلنا لكنا نخرجك من مكة إلى قومك فتلتلوها.

ثم حملوها على بعير..ولم يجعلوا تحتها رحلا ولا كساء تعذيبا ثم ساروا بها ثلاثة أيام..لا يطعموها ولا يسقوها حتى كادت أن تهلك ظمئا وجوعا وكانوا من حقدهم عليها إذا نزلوا أوثقوها ثم القوها تحت حر الشمس .. واستظلوا هم تحت الشجر فبينما هم في طريقهم نزلوا منزلا..وانزلوها من على البعير وأوثقوها في الشمس..فاستسقتهم فلم يسقوها فبينما هي تتلمظ عطشا إذ بشيء بارد على صدرها فتناولته بيدها فإذا هو دلوا من ماء..فشربت منه قليلا ثم نزع منها فرفع ثم عاد فتناولته فشربت منه ثم رفع..ثم عاد فتناولته ثم رفع مرارا..فشربت حتى رويت ثم أفاضت منه على جسدها وثيابها..

فلما استيقظ الكفار وأرادوا الارتحال..اقبلوا إليها..فإذا هم بأثر الماء على جسدها وثيابها ورأوها في هيئة حسنه فعجبوا كيف وصلت إلى الماء وهي مقيده..فقالوا لها :

حللت قيودك..فأخذت سقائنا فشربت منه؟ قالت لا والله..ولكن نزل على دلو من السماء فشربت حتى ارتويت فنظر بعضهم إلى بعض وقالوا : لئن كانت صادقة لدينها خير من ديننا..وتفقدوا قربهم واسقيتهم فوجدوها كما تركوها .. فاسلموا عند ذلك.. كلهم وأطلقوها من عقالها وأحسنوا إليها.. اسلموا كلهم بسبب صبرها وثباتها... وتأتي أم شريك يوم ألقيامه وفي صحائفها.. رجال ونساء..اسلموا على يدها..


مقتطفات من كتاب "إنها ملكه" .. د. محمد العريفي .



" من أقوال ومواقف السلطان عبد الحميد الثاني "

السلطان عبد الحميد.jpg

"انصحوا الدكتور هرقل بألا يتخذ خطوات جديدة في هذا الموضوع ، فإن لا أستطيع أن أتخلى عن شبر واحد من أرض فلســـطيـن ... فهي ليست ملك يميني ... بل ملك الأمــة الإســلامية .. لقد جاهد شعبي في سبيل هذه الأرض ورواها بدمه .. فليحتفظ اليهود بملايينهم .. وإذا مزقت دولــة الخـــلافـة يوما فإنهم يستطيعون آنذاك أن يأخذوا فلســطيـن بلا ثمن ..

أما وأنا حي فإن عمل المبضع في بدني لأهون علي من أن أرى فلســطيـن قد بترت من دولــة الخــلافة وهذا أمر لا يكون . إني لا أستطيع الموافقة على تشريح أجسادنا ونحن على قيد الحياة"


السلطان عبد الحميد الثاني

استانبول 1901م



" اختبار التجربة الخاطئة "

إذا قام أحد العلماء بوضع نظرية ما فإنه يقوم بوضع ثلاث نظريات أخريات تناقض النظرية الأولى ثم يقوم بتجربتها كل واحدة على حدا فذا نجحت إحداها فهذا يعني فشل النظرية الأم مما يطلق عليه ( اختبار التجربة الخاطئة ) .

والقرآن الكريم – من ناحية نظرية ومنهاج – هو نظرية لا يمكن بآلاف من اختبارات التجارب الخاطئة إسقاطه أو إفشاله وإليك التجارب التالية وهي حقيقية :

أولاً : في سورة المسد أنزل الله آياته تتحدث بأن أبو لهب (عم رسول الله صلى الله عليه وسلم ) لن يسلم وأن مصيره إلى نار جهنم ، ثم عاش أبو لهب بعد نزول السورة عشرة سنوات كاملات وإذا أسلم أبو لهب فيها فهذا يعني فشل النظرية الأم ، مما يثبت استحالة تناقض القرآن ، وإذا نظرنا للموضوع من ناحية ( رجالة ) و ( جعلية ) فأي شخص تقوم بشن هجوم عليه فسيقوم بمحاولة إثبات إنك على خطأ فكان أبى لهب أن يقول : ( أها أسلمت أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله ) ولكنه ظل على عميه حتى مات .

ثانياً : تحدي العرب : وإعلان التحدي حاصل في قوله تعالى ((قُلْ فَأْتُوا بِكِتَابٍ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ هُوَ أَهْدَى مِنْهُمَا أَتَّبِعْهُ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ )) القصص 49 ، وقوله تعالى ((قُلْ لَئِنِ اجْتَمَعَتِ الْإِنْسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَنْ يَأْتُوا بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآنِ لَا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا )) ، فلما عجزوا عن الكل ، تحداهم القرآن بعشر سور مثله فقال عز وجل ((أَمْ يَقُولُونَ افْتَرَاهُ قُلْ فَأْتُوا بِعَشْرِ سُوَرٍ مِثْلِهِ مُفْتَرَيَاتٍ وَادْعُوا مَنِ اسْتَطَعْتُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ )) ، وعندما عجزوا تحداهم القرآن بسورة واحدة من مثله فقال الله تعالى ((وَإِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِمَّا نَزَّلْنَا عَلَى عَبْدِنَا فَأْتُوا بِسُورَةٍ مِنْ مِثْلِهِ وَادْعُوا شُهَدَاءَكُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ )) ، ونتيجة الاختبار الثاني هو أن القرآن الكريم أعجز العرب من عدة نواحي لفظية ومعنوية وروحيو فوقفوا عن المعارضة ، وأدركوا أن العقول لم ولن تصل إلى مستوى القرآن في اللغة والبيان والمعاني وأيقن البشر على مر الزمان أن نواحي الإعجاز لا يمكن حصرها ، بل متجددة كلما زاد تدبر آية من القرآن توالت الاكتشافات العلمية لأسرار الكون مما يثبت دائما أن القرآن من عند الله ، وأنه معجزة الرسول (صلى الله عليه وسلم ) الدال على نبوته مهما طال الزمن .

ثالثاً وهو الأهم : قوله تعالى (( أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا )) ، فالقرآن الكريم مكون من أكثر من ستة آلاف آية في موضوعات مختلفة منها الإعتقادية والتشريعية والخلقية وقصص ، وفيه إشارات لنظريات علمية كثيرة في الكون وعلم الاجتماع والأخلاق والوجدان ، ولا نجد فيه معنى يعارض معنى ، ولا حكما يناقض حكما ، مع نزوله في ثلاث وعشرين سنة .

ولا نجد أيضا في عباراته اختلافا في مستوى البلاغة ، ولا تفاوتاً في فصاحة التعبير ، في كل الآيات صيغةٌ زاهية وبيانٌ رائع ، وجمال لفظي في أبسط أسلوب ، وأوضحه وأقربه إلى العقل والقلب .

وأسلوب القرآن يتفق مع مقتضى الأحوال ففي مجال التشريع يكون اللفظ دقيقاً محدداً والبيان هادئاً . وفي نطاق العقيدة أو العبادة ، يكون الأسلوب مؤثرا يهز النفوس ، ويثير المشاعر . وصدق قوله تعالى : ((وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلَافًا كَثِيرًا )) فلا يمكن لشيء مهما بلغ من مكانة أن ينتج كتابا منسق العبارات والمعاني ، وشامل الأحكام والأغراض مثل القرآن الكريم .


عمر مدثر حمد الأزرق

جامعة السودان – كلية اللغات


" كاريكاتيرات متنوعة "


كاريكاتير-1.jpg


كاريكاتير-2.jpg


كاريكاتير-3.jpg


" موقع جماعة الإخوان المسلمين في السودان ( الإصلاح ) على الإنترنت "

( نورٌ أشرق فشق دياجير الظلام ، وفكرة اتقدت فأيقظت الأفهام ، ودعوة مباركة على هدي سيد الأنام........ الإخوان المسلمون بالسودان يرحبون بك أخي الزائر الكريم في منبرهم عبر الانترنت والذي نسأل الله تعالى أن يكون منبعاً صافياً وحلقة وصل مع أخواننا في العالم أجمع )

موقع-الإخوان-فى-السودان.jpg


مع تحيات المكتب الإعلامي لطلاب جماعة الإخوان المسلمين (الإصلاح)


تصفح أعداد مجلة الشهاب