من روائع ومآثر رابعة شهيد يطالب صديقه بسداد 3 جنيهات سلفة من فودافون

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
من روائع ومآثر رابعة شهيد يطالب صديقه بسداد 3 جنيهات سلفة من فودافون


(27/8/2013)

نافذة مصر

ننقل قصة مؤثرة جدا من روائع رابعة الصمود التي ستظل محفورة في قلوبنا حتى نغرسها مع اللبن لأطفالنا , ننقل القصة كما هي بالعامية المصرية

بهذه الكلمات أنهى محمد عثمان _ 27 سنة حياته:

"أستاذ وجيه ، أنا كنت مستلف 3 جنيه من فودافون ، بالله عليك سددهم عنى ".

وجيه الصباغ ، مدرس لغة عربية بقرية تابعة لمدينة أبو المطامير _ بحيرة ، يروى لنا واقعة من قصص إرهابى رابعة...!!!!

بدأ الأستاذ وجيه كلماته بالتعريف عن الشهيد بإذن الله محمد قائلا:

الشاب محمد عثمان _ 27 سنة ، من أبناء الإخوان المسلمين ، وكان من حفظة كتاب الله ، متزوج حديثا من أسماء محمد محمود ، حماة ووالده من علماء قريتهم ، ووالده هو من خطب بالناس بعدما دفن محمد .

كان يوم فض ميدان رابعة يوما بشعا بكل ما تحمل الكلمة من معانِ ، وفى أثناء الفض سقط محمد مصابا ، فحمله أحدهم ليذهب إلى إسعافه ، لكن كانت إحدى رصاصات الغدر من نصيب من يحمل محمد.

المهم أن محمد حين سقط من على كتف من يحمله ، ظل ينادينى بهيستيرية حتى أتيته ، فقال لى فى كلمات سريعة جدا "أستاذ وجيه ، أنا كنت مستلف 3 جنيه من فودافون ، بالله عليك سددهم عنى " ، ثم لفظ أنفاسه الأخيرة .

أحسبه من الشهداء بإذن الله ، فبينما نحن ننهى إجراءات استلامه لنعود به ، علمت من زوجتى أن زوجته ، شارفت على ختم القرآن له للمرة الثالثة ، ونحسبها ووالديه من الصابرين.

رحمة الله عليك يا محمد ، فبينما يسرق آخرون حياتك ضمن حياة كثيرين ، كان كل ما يهمك أن تجد من يسد عنك الـ 3 جنيهات ، خوفا من أن تلقى الله وفى رقبتك شئ.

المصدر