عبدالناصر والاخوان .. حقائق على لسان عبدالناصر

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
عبد الناصر والإخوان .. حقائق على لسان عبد الناصر


إخوان ويكي

تاريخ الإخوان المسلمين متعدد المراحل والمحطات، أغلب تلك المراحل والمحطات إيجابي في صالح الأوطان والأمة دعوة وتربية وجهاداً، وقليل منها كان انحرافا عن خط الدعوة ونتائجه كانت كارثية. تعاون الإخوان مع كل الوطنيين والشرفاء من المدنيين والعسكرين وقد ساعدوا فى إنشاء الضباط الأحرار وتعاونوا تعاوناً وثيقا لصالح الوطن ضد الاحتلال والملكية والاحزاب الفاسدة.

انضم عدد كبير من الضباط فى الجيش والشرطة إلى الإخوان منذ أوائل الاربعينيات ومن بينهم الرئيس ناصر منذ العام 1942. لم تكن سنة واحدة التي انضم فيها الرئيس ناصر للإخوان بل عشر سنوات منذ 1942 وحتى قيام الثورة 1952م.

ربما لم يكن عبد الناصر عضو في تنظيم الإخوان وفي الأسر التربوية، وذلك لحساسية رجال الجيش لكنه كان على علاقة قوية، بل كان في الجهاز الخاص للعسكرين الإخوان بقيادة الصاغ لبيب، قبل أن ينقلب عليهم بعد 1954م.

اختفى نشاط الإخوان المسلمين تماما بعد المذبحة التي تعرضوا لها فى عام 1954. وكانت المذبحة قد دبرها عبد الناصر للتخلص من جماعة الإخوان المسلمين التي كان يوم من الأيام عضوا فى جهازها السرى ويعمل تحت رئاسة زعمائها.. وإن كان دائما ينكر تلك العلاقة.

ينقل سامي جوهر في كتابه الموتى يتكلمون – كما ذكرها سكرتير عبد الناصر أيضا سامي شرف في كتابه سنوات وأيام مع جمال عبد الناصر الجزء الثاني – كلمات وحقائق ذكرها عبد الناصر نفسه عن الإخوان المسلمين تكشف حقيقة ما قام به.

يقول سامي جوهر:

ولشعوره بعقدة الذنب كان دائما يحاول تبرير تصرفه ضد الإخوان فى عام 1954.. ومن ذلك ما قاله يوم 18 نوفمبر سنة 1965 أمام الشباب فى حلوان بعد أن أطاح للمرة الثانية بجماعة الإخوان .. قال بالحرف الواحد:
أنا قبل الثورة كنت على صلة بكل الحركات السياسية الموجودة فى البلد.. يعنى مثلا أعرف الشيخ حسن البنا.. لكن مكنتش عضو فى الإخوان.. فيه فرق بين أننى أعرف الشيخ حسن البنا وفرق أننى أكون عضو فى الإخوان .. وكنت أعرف ناس من الوفد وكنت أعرف ناس من الشيوعيين.. وأنا بأشتغل فى السياسة من أيام ما كنت فى ثالثة ثانوى.. وفى ثانوى انحبست مرتين.
وأول ما اشتركت.. اشتركت فى مصر الفتاة.. وده يمكن اللي دخلني فى السياسة .. كنت ماشي فى الإسكندرية .. ولقيت معركة بين الأهالي والبوليس.. اشتركت مع الأهالي ضد البوليس.. قبضوا عليه ورحت القسم.. بعدها رحت القسم سألت الخناقة كانت ليه.. وكنت فى سنة ثالثة ثانوي... فقالوا إن رئيس حزب مصر الفتاة حيتكلم والبوليس جاى يمنعه بالقوة.. وقعدت يوم وثاني طلعت بالضمان الشخصي ورحت انضميت لحزب مصر الفتاة.
وبعدين حصل خلافات وسبت مصر الفتاة وانضميت للوفد.. وطبعا أنا الأفكار اللى فى رأسي بدأت تتطور.. وحصل عندى نوع من خيبة الأمل بالنسبة لمصر الفتاة.. ورحت الوفد.. وبعدين نفس الشيء حصل مع الوفد وبعدين دخلت الجيش.. وبعدين ابتدينا نتصل فى الجيش بكل الحركات السياسية ولكن مكناش أبدا فى يوم أعضاء فى الإخوان المسلمين.. كأعضاء أبدأ..
ولكن الإخوان المسلمين حاولوا يستغلونا.. وأنا كانت لى علاقة قوية بالشيخ حسن البنا.. رحمه الله... ولكن علاقة صداقة ومعرفة... وزى ما قلت لكم.. أنا ما كنتش أبدا فى الإخوان المسلمين.. وأنا لوحدي يمكن اللى كان ليه علاقة بحسن البنا... وإخواننا كلهم ما كانش لهم علاقة.. ولكن كنت بأقول لهم على الكلام اللى حصل معاه..
وأنا كان لى أيضا علاقة ببعض الناس من الإخوان كعلاقة صداقة.. وكان هم ليهم تنظيم فى داخل الجيش.. وكان يرأس هذا التنظيم ضابط اسمه أبو المكارم عبد الحي .. وقامت الثورة.. وفى أول يوم من قيام الثورة جالى بالليل عبد المنعم عبد الرؤوف ومعاه أبو المكارم.. وكان عبد المنعم معانا فى اللجنة التأسيسية للضباط الأحرار واستقال قبل الثورة بستة شهور لما رفضنا اقتراحه بضم حركة الضباط إلى الإخوان...
جانى عبد المنعم وأبو المكارم وطلبوا أن احنا نديهم أسلحة علشان الإخوان يقفوا جنبا إلى جنب مع الثورة.. وأنا رفضت أن إحنا نديهم هذه الأسلحة.. قلت لهم اخنا مستعدين نتعاون.. وبدأ التعاون بيننا وبين الإخوان المسلمين.. قلت لهم يشتركوا فى الوزارة بعد كده.. ورشحوا عدد من الناس للاشتراك فى الوزارة .. ولكن جه بعد كده تصادم وجالى ثلاثة من الإخوان المسلمين وقدموا لنا شروط..
الشرط الأول: إنه لا يصدر قانون إلا إذا أقره الإخوان المسلمين .
الشرط الثانى: أنه لا يصدر قرارا إلا إذا اقره الإخوان المسلمين.. أى بمعنى أوضح أن الإخوان المسلمين يحكموا من وراء الستار.. ورفضنا هذه الشروط..

وهكذا كشف عبد الناصر بنفسه بعد 11 عاما من مذبحة الإخوان أسبابها الحقيقية وكان تمثيلية محاولة اغتياله فى المنشية هى إشارة البدء للتخلص من الإخوان المسلمين.. للتخلص من ماضيه.. والتخلص من محمد نجيب الذى كان يطالب بعود الحياة النيابية للبلاد ويطالب بحكم ديمقراطي تسوده الحرية والعدالة

للمزيد عن العلاقة بين الإخوان وعبد الناصر

كتب متعلقة بعلاقة الإخوان بجمال عبد الناصر
أقرأ-أيضًا.png

ملفات متعلقة

  • ملف: الإخوان وثورة 23 يوليو 1952م ،"لكل ما يتعلق بدور الإخوان في ثورة يوليو 1952م"
  • ملف: ملف تنظيم 1965م ،"لكل ما يتعلق بتنظيم 1965م واعتقال عبد الناصر للإخوان ومحاكمتهم"
  • ملف: ملف حادثة المنشية ،"لكل ما يتعلق بحادثة المنشية التي دبرها عبد الناصر للنيل من الإخوان"
  • ملف: ملف مذبحة طرة ،"لكل ما يتعلق بالمذبحة التي فعلها عبد الناصر للإخوان في معتقل ليمان طره عام 1957م"

مقالات متعلقة

وثائق متعلقة

أحداث في صور

.

وصلات فيديو

.