بيان من الإخوان المسلمين إلى الشعب المصرى يوم وقفته المليونية الأول من فبراير 2011م

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
بيان من الإخوان المسلمين إلى الشعب المصرى
يوم وقفته المليونية الأول من فبراير 2011م



إن الإخوان المسلمين وهم يعيشون هموم الوطن مع الشعب كله فى هذه المرحلة الحاسمة من تاريخه ليتوجهون بالتحية والإكبار إلى أبناء مصر وبناتها الكرام الذين تحركوا بروح الوطنية الخالصة ليغيروا الأوضاع الظالمة القائمة فى البلاد .

وتحية واجبة أيضا إلى رجال القوات المسلحة الذين يقفون بكل حب وإخلاص مع الشعب يحترمون إرادته ويحرسون أمنه وممتلكاته وممتلكات ومنشآت ومؤسسات الدولة .

ويعلنون ما يلى :

أولا : نرفض التفاوض مع النظام الذى فقد شرعيته برئيسه وبرلمانه وحزبه وحكومته وسقط ولم يعد له وجود بالنسبة لإدارة شأن الوطن،وكذلك فإننا نرفض كل الإجراءات التى اتخذها منذ بدء الانتفاضة الشعبية المباركة فى الخامس والعشرين من يناير 2011م حتى اليوم .

ثانيا : وفقا للمادة الثالثة من الدستور والتى تنص على "السيادة للشعب وحده وهو مصدر السلطات ويمارس الشعب هذه السيادة ويحميها ويصون الوحدة الوطنية على الوجه المبين فى الدستور" يتم الإعلان عن وجود شرعية شعبية جديدة يتم بمقتضاها ما يلى:

  1. إعلان تنحية الرئيس وإنهاء الوجود القانونى لمجلسى الشعب والشورى.
  2. يتولى رئيس المحكمة الدستورية العليا مهام رئيس الجمهورية.
  3. إلغاء حالة الطوارئ وإصدار قرار بالعفو العام عن العقوبات الأصلية والتكميلية التى أعقبت كافة المحاكم الاستثنائية للسياسيين وإطلاق سراح جميع المحبوسين بأحكام استثنائية بسبب آرائهم ومواقفهم السياسية .
  4. تشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية لتسيير شئون البلاد
  5. إجراء انتخابات برلمانية حرة ونزيهة تحت إشراف قضائى كامل طبقا لإرادة الشعب .
  6. يقوم البرلمان المنتخب بإجراء التعديلات الدستورية اللازمة لإجراء انتخابات رئاسية عامة، حرة، مباشرة .

ونرجو الله أن يكون فى ذلك الخير لمصر وأن يتحقق من خلال هذه الخطوات الحرية للجميع والحياة الديمقراطية السليمة لبناء مستقبل مشرق للشباب والفتيات والرجال والنساء الذين قاموا بهذه الثورة السلمية المباركة.

أ.د. محمد بديع
المرشد العام للإخوان المسلمين

القاهرة : 28 من صفر 1432هـ الموافق 1 من فبراير 2011م