الرنتيسي قبل الشهادة: غدًا ستتعانق أرواحنا في الجنة

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
الرنتيسي قبل الشهادة: غدًا ستتعانق أرواحنا في الجنة

قال الدكتور " عبد العزيز الرنتيسي " في آخر تصريحات له قبل الاستشهاد:

"أقول لكم لأطمئنكم:

لو رحل عبد العزيز الرنتيسي والزهَّار وهنية و نزار ريان و سعيد صيام والجميع، فوالله لن نزداد إلا لُحمة وحبًّا، فنحن الذين تعانقت أيادينا في هذه الحياة الدنيا على الزناد، وغدًا ستتعانق أرواحنا في رحاب الله- إن شاء الله- لذلك فليغزل على غير هذا المغزل شارون والصهاينة والمتربصون، ومسيرتنا متواصلة، ودربنا صعب؛

ولكنه الدرب الوحيد الذي يصل بنا إلى ما نصبو إليه؛ ولذلك لا ضعف ولا استكانة ولا هوان على الإطلاق".

بهذه الكلمات ودَّع عبد العزيز الرنتيسي الدنيا، واستقبل الشهادة بصدر رحب، ولم يتوارَ أو يُخفِ قيادته ل حماس خلفًا للشيخ الشهيد " أحمد ياسين " قائلاً عن ذلك:

"لم يكن سرًّا أن الشيخ احمد ياسين هو قائد الحركة، كما أن الإعلان عن اسمي لا يضيف جديدًا؛ لأنني مستهدف من قِبَل قوات الاحتلال، ثم إن الحركة تحتاج إلى عنوان واضح:

قيادة يصل إليها الجميع من سلطة وفصائل وأفراد عاديين".

وكانت كل تصريحات عبد العزيز الرنتيسي قبل الشهادة متعلقة بالوحدة الوطنية والجهاد؛

حيث قال عن الثأر للشيخ احمد ياسين: "نحن لا ننسى دماءنا، وأعني بنحن:

حركة فتح وكتائبها، حركة الجهاد وسراياها، الجبهة الشعبية وكتائبها، الجبهة الديمقراطية وكتائبها، وحماس - وما أدراك ما حماس - وكتائبها..

خندق المقاومة فيه متَّسعٌ للجميع".

المصدر

للمزيد عن الدكتور عبد العزيز الرنتيسي

ملفات متعلقة

مقالات متعلقة بالرنتيسي

مقالات بقلم الرنتيسي

تابع مقالات بقلم الرنتيسي

.

حوارات مع الرنتيسي

حوارات مع عائلة الرنتيسي

بيانات حول إغتيال الرنتيسي

أخبار متعلقة

تابع أخبار متعلقة

.

وصلات فيديو

.