الدكتور الرنتيسي... في قافلة الشهداء

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
نسخة ٠٩:٥٩، ٣١ مايو ٢٠١٤ للمستخدم Attea mostafa (نقاش | مساهمات)
(فرق) → مراجعة أقدم | المراجعة الحالية (فرق) | مراجعة أحدث ← (فرق)
اذهب إلى: تصفح، ابحث
الدكتور الرنتيسي... في قافلة الشهداء
د.عبد العزيز الرنتيسى.jpg

من واقع حياتنا الأقرب إلى الموت منها للحياة.. ومن وسط بحر هائج تتلاطم أمواجه لتمتزج خليطًا من ألوان المذلة والهوان.. ومن ظلام دروب الاستسلام الذي يبتلع في تيهه كل القلوب.. ومن أصفاد تغلل أحلامنا الأسيرة الكسيرة والخائفة من كل شيء ومن لا شيء..

من هذا الواقع يطل علينا بلحيته المشربة ببياض الشيب والمثقلة بهموم أمة.. ومن خلف عدسات نظارته تتجسد كل معاني للحياة، نلمحها فنذوب خجلاً.. من هذا الواقع تندفع كلماته الحالمة الهادرة؛ حاملةً كل أطواق النجاة، لتنتشلنا من سجون أمانينا إلى رحابة لم نعرفها..

إن هذا الواقع يرفع الراية.. ننظرها تتعالى.. تتعاظم.. تحمله.. من هذا الواقع نبت " عبدالعزيز الرنتيسي " رجلاً سقت رجولته: ﴿مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً﴾ (الأحزاب: 23).

رجل تدوي في أرجاء نفسه كلمات هادي الأمة محمد- صلي الله عليه وسلم-: "لا تزال طائفة من أمتي على الدين ظاهرين لعدوهم قاهرين، لا يضرهم من خالفهم، ولا ما أصابهم من البلاء؛ حتى يأيتيهم أمر الله وهم كذلك"، قالوا: يا رسول الله، وأين هم؟ قال: "في بيت المقدس وأكناف بيت المقدس".

رجل قرأ شعارات " البنا ": "الجهاد سبيلنا، والموت في سبيل الله أسمى أمانينا"، فقرر أن يتجاوز حدود رفع اللافتات ليستحيل لافتة ترفرف إلى جوار " حسن البنا " و" عز الدين القسام " و" يحيى عياش " و.... و.... وشيخه " أحمد ياسين ".

عاش شهيدًا يسري في عروقه دم قلب نبضه الحياة.. التي ليست كأي حياة.. شاخصًا ببصره نحو العرش؛ حيث الطير الخضر، يسرحون ينتظرون... وما خابت آمالهم.

المصدر

للمزيد عن الدكتور عبد العزيز الرنتيسي

ملفات متعلقة

مقالات متعلقة بالرنتيسي

مقالات بقلم الرنتيسي

تابع مقالات بقلم الرنتيسي

.

حوارات مع الرنتيسي

حوارات مع عائلة الرنتيسي

بيانات حول إغتيال الرنتيسي

أخبار متعلقة

تابع أخبار متعلقة

.

وصلات فيديو

.