الإخوان تحدد 3 ضوابط للمشاركة بمظاهرات 25 يناير

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
نسخة ١٠:٥٠، ٢١ يناير ٢٠١٢ للمستخدم Rod (نقاش | مساهمات)
اذهب إلى: تصفح، ابحث
الإخوان تحدد 3 ضوابط للمشاركة بمظاهرات 25 يناير

الأحد، 23 يناير 2011

كتب: شعبان هدية

أعلنت جماعة الإخوان مشاركتهم فى مظاهرات 25 يناير بعد غد الثلاثاء على مستويين، وحددت الجماعة ثلاث ضوابط لشبابها المشاركين فى المظاهرات، وأكدت احترامها للشرطة كهيئة وطنية، وحذرت من التخريب أو أعمال الشغب، ونفت الجماعة دعوتها للحشد فى موقع معين، لكنها أكدت على عدم منع الشباب من المشاركة.

الدكتور عصام العريان

وأكد د. عصام العريان المتحدث الإعلامى للإخوان، أنهم سيشاركون فى الوقفات الاحتجاجية التى دعت لها بعض المنظمات الشعبية، وذلك من خلال مستويين من المشاركة، أولهما عن طريق أعضاء الجماعة الممثلين فى الجمعية الوطنية للتغيير، والبرلمان الشعبى، وكذلك عرض المطالب التى أعلنتها الجماعة ضمن مطالب الجمعية الوطنية للتغيير أمام دار القضاء العالى.

وأوضح العريان، أن المستوى الثانى للمشاركة وهم الشباب فى مختلف المحافظات، قائلا "لن نمنع شبابنا وأفرادنا من المشاركة يوم الثلاثاء بضوابط ثلاث"، مشيرا إلى أنهم طالبوا شبابهم المشاركين بثلاث ضوابط رئيسية، تعتمد على عدم تجريح المؤسسات ولا الهيئات، مشددا على أنهم ليسوا ضد مؤسسة الشرطة بل يكنون لها الإحترام والتقدير كمؤسسة وطنية وقفت ضد الإنجليز والاحتلال، مطالبهم أن يقفوا كذالك ضد الفساد والظلم وألا يكونوا أداة فى يد النظام ضد الشعب.

وأشار العريان إلى أن الضابط الثانى الذى ركزوا فيه على الشباب هو الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة، وألا يحولوا الأمر إلى تخريب أو أعمال شغب، وأن يتعاموا مع الأمر بحكمة لعرض المطالب فقط، وكذا مطالبا الشرطة بأن يتعاملوا مع الشباب بالحكمة وأن يقلدوا على الأقل الشرطة الأردنية التى وزعت المياه على المحتجين ضد غلاء الأسعار قبل أيام.

أما الضابط الثالث الذى شددت عليه الجماعة هو أن يستوعب الشباب المشاركين المطالب العشرة التى أعلنتها الجماعة وأن يبذلوا جهدهم فى كل مكان لتوضيح هذه المطالب وتضمينها فى أى تحرك ولأى فئة، نافيا دعوتهم للحشد فى موقع أو مكان معين، إلا أنهم فى ذات الوقت لن يقفوا ضد الشباب الذى يشارك فى أى موقع بشرط الالتزام بالشروط والضوابط التى وضعوها.

ونفى العريان، أن يكون هناك مشاركات من قيادات الجماعة بعيدا عن المواقع أو المنظمات التى يشارك فيها ممثلو الجماعة، سواء فى البرلمان الشعبى أو الجمعية الوطنية أو فى بعض المؤسسات والروابط فى المحافظات.

يأتى هذا فى وقت تم خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية استدعاء من جانب الأمن للقيادات الإخوانية ومسئولى المكاتب الإدارية فى المحافظات للاستفسار عن دواعى التحركات والمطالب التى ترفعها الجماعة، لكن دون أن يكون هناك اعتقالات حتى الآن أو توجيه اتهامات رسمية لأى منهم.