اعتقالات الإخوان والرسالة الخطأ في الوقت الحرج!!

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
نسخة ١٢:٢٦، ٣٠ سبتمبر ٢٠١٩ للمستخدم Keto70 (نقاش | مساهمات) (المصدر)
(فرق) → مراجعة أقدم | المراجعة الحالية (فرق) | مراجعة أحدث ← (فرق)
اذهب إلى: تصفح، ابحث
اعتقالات الإخوان والرسالة الخطأ في الوقت الحرج!!


أ. محمد السروجي

مقدمة

حملة أمنية جديدة غير قانونية ولا مبررة ، تحمل عنواناً سياسياً شخصياً لا دستورياً ولا قانونياً ، لكنها تأتي في السياق العام لنمط نظام الحكم في إدارة البلاد ، حين يفرض مناخاً ضبابياً أشبه ما يكون بقنابل الدخان التي تُطلق بهدف حجب الرؤية وتوتير الأجواء وإرباك الأوضاع لشغل الجماهير عن أمر ما أو تمرير أمر ما

جاءت الاعتقالات الأخيرة للدكتور محمود عزت نائب المرشد والدكتور عصام العريان عضو مكتب الإرشاد و مشرف القسم السياسي والدكتور عبد الرحمن البر عضو مكتب الإرشاد ومجموعة من قيادات الجماعة تحمل عدة رسائل ودلالات لكنها كانت الرسالة الخطأ في الوقت الحرج .

الخطأ في الشكل

  • المخالفة الدستورية والقانونية والإنسانية وتكرار الحبس لنفس الأشخاص بنفس مذكرات التحريات وبنفس التهم وهو عور قانوني مقصود تحول فيه الحبس الاحتياطي من إجراء وقائي إلى عقوبة مغلظة .
  • إقحام المؤسسة الشرطية كطرفٍ في السجال السياسي بمعنى عسكرة الساحة السياسية وزيادة الاحتقان بين الشرطة كمؤسسة وطنية وبين عموم الشعب المصري .
  • التخندق بالصلاحيات التنفيذية المطلقة وتوظيف بعض الجهات القضائية "نيابة امن الدولة " لتصفية الحسابات السياسية .

الخطأ في المضمون

  • حيث الإطاحة بالنهج الدستوري والقانوني في التعامل مع أبناء الوطن .
  • إقصاء المنافس السياسي (الإخوان) وهو فصيل وطني يتمتع بشعبية جارفة "86 نائباً في البرلمان و40% من الكتلة التصويتية".
  • إرهاب الكيانات السياسية وإضعافها بالصلاحيات المطلقة المخولة للسلطة التنفيذية .
  • ترويع الرأي العام المصري وإبعاده عن المشاركة السياسية وترسيخ السلبية واللامبالاة .
  • إخلاء الساحة للوريث القادم بكافة الوسائل المشروعة وغير المشروعة .
  • ترضية تيارات الداخل المناوئة للإخوان ومن يهمه الأمر في الخارج .

الخطأ في التوقيت

  • حالة الاحتقان الداخلي بين الحكومة وكل فئات الشعب بسبب مناخ الاستبداد والفساد السائد فضلاً عن الفشل والإخفاق في الأداء الحكومي للخدمات
  • حالة التوتر الموجودة بسبب المشكلات المتكررة بين عنصري الأمة ولم تجد حلاً ناجعاً حتى الان
  • الاستهداف الخارجي لأمن مصر القومي بسبب الممارسات الصهيونية على الحدود فضلاً عن الأطماع الخارجية لإدارة المشروع الصهيوأمريكي بالمنطقة

واخيراً... كان من المتوقع في ظل هذه الأجواء العصيبة التي تمر بها مصر ومن حولها الأمة العربية أن يعلو صوت العقل والحكمة والرشد لكن وللأسف العكس هو الكائن .... لك الله يا مصر ...

المصدر