كفر الشيخ

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
نسخة ١٥:١٩، ٤ ديسمبر ٢٠١٠ للمستخدم Admin (نقاش | مساهمات) (حمى "كفر الشيخ" ([edit=sysop] (غير محدد) [move=sysop] (غير محدد)))
(فرق) → مراجعة أقدم | المراجعة الحالية (فرق) | مراجعة أحدث ← (فرق)
اذهب إلى: تصفح، ابحث
محافظة كفر الشيخ
[[Image:{{{صورة_الخريطة}}}|260px]]
موقع محافظة كفر الشيخ
عاصمة كفر الشيخ
أكبر مدينة كفر الشيخ
العيد القومي 4 نوفمبر 1956
المساحة 3,748 كم² 
التعداد 2,517,028
عدد المراكز 10
[[Image:{{{شعار}}}|100px]]
شعار محافظة كفر الشيخ
Kafrel Sheikh Map.jpg
خريطة مراكز محافظة كفر الشيخ
الموقع الإخواني بها إخوان كفر الشيخ
كفر الشيخ.jpg

محافظة كفر الشيخ:

محافظة كفر الشيخ من محافظات مصر. عاصمتها مدينة كفر الشيخ. تقع في أقصى شمال الجمهورية وتطل على البحر المتوسط بامتداد ساحلي يبلغ طوله 100 كم ويحدها غربًا فرع رشيد بطول 85 كم حتى مصبه في البحر المتوسط وشرقا محافظة الدقهلية وجنوبًا محافظة الغربية. سميت كفر الشيخ بهذا الاسم نسبة إلى الشيخ طلحة أبى سعيد التلمسانى المغربي الأصل الذي قدم إليها سنة 600 هجرية ودفن بها بالضريح المقام بمدينة كفر الشيخ، وتقدر مساحتها الكلية :- 3,748 كم2، وتتميز كفر الشيخ بالإنتاج الزراعي والثروة السمكية.

ومن المعروف أن كفر الشيخ كانت تابعة لمحافظة الغربية حتى قيام ثورة 23 يوليو وبعدها صدر قرار بجعلها محافظة مستقلة.


تتكون محافظه كفر الشيخ من 10 مراكز:

تقع في اقصى شمال الجمهورية وتطل على البحر المتوسط بامتداد ساحلى يبلغ طوله 100 كم ويحدها غربا فرع رشيد بطول 85 كم حتى مصبه في البحر المتوسط وشرقا محافظة الدقهلية وجنوبا محافظة الغربية.

  • المساحة الكلية :- 33,748 كم2.
  • المساحة المأهولة :- 3,748 كم2.



العيد القومى:

تحتفل محافظة كفرالشيخ بعيدها القومى يوم اللرابع من نوفمبر وهو اليوم الذى يوافق ذكرى انتصار البحرية المصرية على اسطول العدو (اجلترا وفرنسا) ولعلنا نذكر بالفخر والعتزاز نبذة عن تلك الملحمة الخالدة لمعركة البرلس.ففى عام 1956 كان العدوان الثلاثى المشترك على مصر فأعلن الرئيس الراحل جمال عبدالناصر ..أننا سنتقاتل ولن نسلم وأهون علينا أنا نموت دون أن نقبل طوعا احتلال فرنسا وبريطانيا لأرض الكنانة.

محافظة كفر الشيخ


كفر الشيخ من محافظات مصر التي نشأت في العصر الحديث، عاصمتها مدينة كفر الشيخ، وتقع في أقصى شمال الجمهورية وتطل على البحر المتوسط بامتداد ساحلي يبلغ طوله 100 كم ويحدها غربًا فرع رشيد بطول 85 كم حتى مصبه في البحر المتوسط وشرقا محافظة الدقهلية وجنوبًا محافظة الغربية.

سميت كفر الشيخ بهذا الاسم نسبة إلى الشيخ طلحة أبى سعيد التلمسانى المغربي الأصل الذي قدم إليها سنة 600 هجرية ودفن بها بالضريح المقام بمدينة كفر الشيخ، وتقدر مساحتها الكلية : 3,748 كم2، وتتميز كفر الشيخ بالإنتاج الزراعي والثروة السمكية.

ومن المعروف أن نظارة الداخلية أصدرت فى السادس والعشرين من نوفمبر سنة 1931؛ أصدرت قراراً بإنشاء مأمورية باسم مأمورية كفر الشيخ وتكون تابعة لمديرية الغربية ويكون مقرها بندر كفر الشيخ، وتشمل دائرة اختصاصها مراكز: كفر الشيخ ودسوق وفوه ومأمورية البرلس.

ثم في السادس عشر من أكتوبر سنة 1938، صدر قرار وزاري بإلحاق مركز بيلا الذى أنشئ في العام نفسه إلى مأمورية كفر الشيخ فصلاً عن مديرية الغربية. ثم في عام 1949 تم فصل مأمورية كفر الشيخ عن مديرية الغربية في عهد الملك فاروق الأول بالقانون رقم 149 لسنة 1949 ولتصبح تحت مسمى جديد وهو مديرية الفؤادية؛ نسبة إلى الملك فؤاد الأول.

وبعد إعلان الجمهورية؛ وتحديداً سنة 1955، صدر القانون رقم 191 الذي ألغى اسم الفؤادية وبموجبه أصبحت تُسمّى مديرية كفر الشيخ. وفي سنة 1960 صدر قرار جمهوري من الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر برقم 1755 بتغيير اسمها من مديرية كفر الشيخ إلى محافظة كفر الشيخ، وهو اسمها الحالي. وذلك مع إقرار قوانين المحليات الجديد والذي حوّل المديريات إلى محافظات، وكانت تتكون إدارياً في ذلك الوقت من سبعة مراكز: كفر الشيخ ودسوق والبرلس وبيلا وسيدي سالم وفوه وقلين.

وتقسّم المحافظة إدارياً إلى 10 مراكز تضم 13 مدينة هم: كفر الشيخ ودسوق وفوّه ومطوبس وقلّين وسيدي سالم والرياض وسيدي غازي وبيلا والحامول وبلطيم ومصيف بلطيم وبرج البرلس. وتحتفل المحافظة بعيدها القومي في 4 نوفمبر من كل عام لإحياء ذكرى الانتصار في معركة البرلس البحرية سنة 1956م.

ومن المدن الهامة في كفر الشيخ مدينة دسوق حيث كانت بها مدينة بوتو عاصمة مملكة الشمال (مصر السفلى) قبل توحيد الملك نعرمر للقطرين عام 3200 ق.م، ومن 1250 م إلى 1517 م، كانت دسوق مدينة تابعة لأعمال الغربية.

ومن 1798 م إلى 1801 م، أصبحت دسوق تابعة لإقليم رشيد، وذلك في فترة الحملة الفرنسية على مصر. وعام 1841 م، أصبحت تسمى قسم المندورة ومقرها مدينة دسوق لكونها أكبر بلاده.

وعام 1871 م، صدر قرار من نظارة (وزارة) الداخلية بتسمية قسم المندورة باسم مركز دسوق، وحدث تضارب بين نظارتي الداخلية والمالية، حيث ظلت مسجلة باسم قسم المندورة في دفاتر نظارة المالية، وفي 22 فبراير عام 1869 م، صدر قرار من نظارة المالية بتسمية قسم المندورة باسم مركز دسوق لتوحيد التسمية في دفاتر نظارتي الداخلية والمالية.

قرية شمشيرة بداية الغرس

يعتبر مركز فوة هو أقرب المراكز لمدينة دسوق وآثارها وبه تقع قرية شمشيرة، والتي تعتبر أخر قرية في مركز فوة ناحية مطوبس. في هذه القرية كانت تقطن عائلة البنا، فقد ولد والد الإمام البنا الشيخ أحمد عبد الرحمن البنا فى قرية شمشيرة مركز فوة محافظة الغربية وهى قرية صغيرة لا تختلف عن قرى الدلتا ولا تتميز عنها باستثناء وقوعها على ضفة النيل مباشرة.

وكان الشيخ رحمه الله يقول انه ولد سنة 1300 هجرية ويبدو أنه تاريخ سهل على الشيخ حفظه وهناك ما يؤيد هذه الرواية فإن الشيخ كان قد استخرج بطاقة من بطاقات إثبات الشخصية حدد فيها سنة ميلاده بأنها سنة 1882م وهى توافق سنة 1300هـ .

وكانت أسرة الشيخ تمتلك عدة فدادين من الأرض تقوم بزراعتها ويعمل فيها أخوه الأكبر "محمد" وكان محمد فلاحا ماهرا يحسن زراعة أرضه بل يستصلح بعض الأراضي البور التي كانت شائعة وقتئذ. ومن المحتمل أن أحد أسلاف الأسرة كان يعمل بصناعة البناء ومن هنا لحق بالأسرة لقب البنا.

سافر إلى الإسكندرية والتحق بدروس مسجد الشيخ إبراهيم باشا ، وأقام بجواره عدّة سنوات، وتعلم بها إصلاح الساعات. عاد إلى قريته عالماً شرعياً ومصلحاً للساعات فتزوّج منها، وسار بأهله إلى بلدة المحموديّة سنة 1331/1903 واستقر بها.

كما أنه في في يوم الأحد 19 صفر سنة 1322 الموافق 25 أبريل سنة 1904م تزوج الشيخ البنا من إحدى فضليات قريته شمشيرة وهي الفتاة ذات الخمسة عشر ربيعا أم سعد إبراهيم صقر. كان والدها يعمل تاجرا للمواشي وبحكم الوضع الموجود – آنذاك - في ريف مصر لم تنل حظها من التعليم لكنها اتصفت بالذكاء وحسن التدبير والفطنة.

ويقول الأستاذ جمال البنا:

" كانت والدتي - رحمها الله – تتصف بالعناد فى الحق وقوة الشخصية وكانت على جانب كبير من الذكاء وكانت اذا انتهت الى قرار فمن الصعب أن تتنازل عنه. ولقد انتقلت مع زوجها إلى مدينة المحمودية حيث استقروا بها".

الإمام البنا ودعوة الإخوان بكفر الشيخ

لقد كانت كفر الشيخ تمثل للأستاذ البنا في نفسه مكانة كبيرة حيث انه المحافظة التي ولد فيها أبواه، كما أن مدينة دسوق كانت المدينة التي يحب زيارتها وهو صغير ويتجول فيها

فيقول في مذكرات الدعوة والداعية:

"وكنا في كثير من أيام الجمع التي يتصادف أن نقضيها في دمنهور، نقترح رحلة لزيارة أحد الأولياء الأقربين من دمنهور، فكنا أحيانا نزور دسوق فنمشي على أقدامنا بعد صلاة الصبح مباشرة، حيث نصل حوالي الساعة الثامنة صباحاً، فنقطع المسافة في ثلاث ساعات وهي نحو عشرين كم، ونزور ونصل الجمعة، ونسترح بعد الغداء، ونصلي العصر ونعود أدراجنا إلى دمنهور حيث نصلها بعد المغرب تقريباً". (1)

بداية دعوة الإخوان بكفر الشيخ

لقد كانت مدينة دسوق هى أول المدن في كفر الشيخ التي دخلتها دعوة الإخوان المسلمين، خاصة قرية محلة دياي وذلك لتبعيتها في ذلك الوقت لمحافظة الغربية، ولقربها من مدينة طنطا هذا من ناحية، ومن ناحية أخرى لقربها من مركزي شبراخيت والمحمودية واللتان تكونتا فيهما شعبتان للإخوان في وقت مبكر فشعبة المحمودية تكونت عام 1929م

و كان رئيسها الأستاذ أحمد السكري، وشعبة شبراخيت تكونت عام 1930م وكان رئيسها الشيخ حامد عسكرية، ومن ثم دخلت الدعوة لمركز دسوق قبل عام 1934م، فقد نقلت جريدة الإخوان خبرًا آخر بعد تكوين شعبة طنطا بحوالي ستة أشهر تقريبًا ورد فيه تكوين شعبة جديدة في قرية محلة دياي وكان نائبها الشيخ أحمد عبد الحميد.(2)

ومما يؤكد ذلك حينما عقد الاجتماع الثاني لمجلس شورى الإخوان العام والذي انعقد في بورسعيد في الفترة من2، 3 من شوال 1352هـ الموافقين 19، 20 من يناير 1934م، حضره الأستاذ أحمد مصطفى أفندي فضيلة نائب شعبة محلة دياي ، وفي العام التالي حضر اجتماع مجلس الشورى العام للإخوان عام 1935م والذي عقد بالإسماعيلية عن نفس الشعبة الشيخ علي أحمد بشر. (3)...تابع القراءة