إبراهيم شرف

من | Ikhwan Wiki | الموسوعة التاريخية الرسمية لجماعة الإخوان المسلمين |
اذهب إلى: تصفح، ابحث
إبراهيم شرف نموذجا للثبات على طريق الدعوة

موقع ويكيبيديا الإخوان المسلمين (إخوان ويكي)

إعداد: أشرف عيد العنتبلي باحث دكتوراه بجامعة القاهرة

أولا : المقدمة

إبراهيم العزب شرف ، الأمين العام الأسبق لجماعة الإخوان المسلمين فى مصر ، وعضو مكتب الإرشاد.

من الرعيل الأول فى جماعة الإخوان المسلمين ، ولعل المرء عندما يتذكر جهاد الصحابة فى عهد الرسول صلى الله عليه وسلم يكاد يظن أن تلك الصفوة لن تتكرر فى عالمنا اليوم ، لكن عندما يقرأ سير الرعيل الأول فى جماعة الإخوان المسلمين وما لاقوه من محن واعتقال وسجن وتعذيب وتضحية وثبات لحملهم أمانة هذه الدعوة يزداد إيمانا بأن الخير فى أمة الرسول صلى الله عليه وسلم إلى يوم القيامة ، ومن هؤلاء الذين حملوا عبء هذه الدعوة وضحوا وثبتوا من أجلها الأستاذ إبراهيم شرف .

ثانيا: نشأته وحياته الاجتماعية

بطاقة تأمين إبراهيم شرف

ولد النقيب إبراهيم شرف فى أوائل الثلاثينات من القرن العشرين ،وتعرف على دعوة الإخوان فى شبابه ، التحق بالكلية الحربية فى أوائل الخمسنيات وتخرج منها سنة 1956، والتحق بالقوات المسلحة المصرية ضابطا ، وشارك فور تخرجه في صد العدوان الثلاثي على مصر عام 1956، ثم استقر عمله على الحدود المصرية في منطقتي العريش والشيخ زويد.

وعاصر المحن التى تعرض لها الإخوان فى العهد الناصري بداية من تمثلية المنشية 1954 وما تلاها من حرب إبادة ضدهم، وقد كتب الله له النجاة من براثن الاعتقال والسجن فى تلك الآونة ، لكن شاءت إرادة الله أن يشارك إخوانه محنتهم فى سنة 1965 على نحو ما سيأتى بيانه.

ولما خرج من سجون الطغاة فى أوائل السبعينات تزوج من الدكتورة مكارم محمود نصر الدين الديري في عام 1975 عقب حصولها على الليسانس فى الدراسات الإسلامية- قسم اللغة العربية من جامعة الأزهر سنة 1973، وكان الأستاذ إبراهيم صديقًا لعمها الدكتور ممدوح الديري الأستاذ في كلية علوم الزقازيق والذي كان يقضي عقوبة السجن المؤبد في قضية تنظيم1965، وقد حصلت بعد ذلك على الدكتوراه ثم أصبحت أستاذة الأدب العربي بجامعة الأزهر، وتم ترشحيها من قبل الإخوان لعضوية مجلس الشعب سنة 2005 عن دائرة مدينة نصر شرق القاهرة .

وقد رزقهما الله ستة من الأبناء هم: محمد (محاسب)،وجهاد (مهندسة) ، وأمير (مهندس) ،ومهند (مهندس) أيضا، وجهاد وحنان توأم، حاصلتان على ليسانس في علم الحديث.

ثالثا: محن الاعتقال والمحاكمات سنة 1965

صورة تجمع بيت الأستاذ إبراهيم شرف والدكتور أحمد الملط

لعل من يقرأ المآسى التى تعرض لها الإخوان فى عهد جمال عبد الناصر يدرك أن عهد محاكم التفتيش للمسلمين فى إسبانيا عقب سقوط الأندلس فى القرن الخامس عشر الميلادى قد تكررت فى مصر فى عهد جمال عبد الناصر ، ترى هل يوجد بشرفى الدنيا يرتكب جرائم الإبادة والتعذيب وتهدأ له نفس ويغمض له جفن ، ويشعر بالأمان والراحة؟!!.. لاشك إن من يظن ذلك واهم ..إن ربك لبلمرصاد..إن الله يملى للظالم حتى إذا أخذه لم يفلته .

هكذا جرت الأحداث وجف القلم ، وإذا بالنقيب إبراهيم شرف الذى خدم وطنه فى أحلك الظروف يساق إلى السجن بتهم واهية ، إنها تهمة الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين .

ودخل بسبب ذلك السجن عام 1965م، وفقد وظيفته، حيث كان ضابطاً بالجيش .

يقول الأستاذ أحمد عبد المجيد: وذكر لي الأخ النقيب إبراهيم شرف يرحمه الله كيف أنه عند بداية التحقيق معه أمام شمس بدران انهال عليه الجنود بالضرب ، ونزعوا النجوم من علي أكتافه وألقوها علي الأرض ، حيث كان مرتديًا الزى العسكري ، فلما بادر شمس باندهاشه واستغرابه كيف يهان ضابط جيش هكذا أمامه من العساكر ، فرد عليه شمس " أقل واحد فيهم أحسن منك يا ابن الـ ........." وتم تعليقه من يديه ورجليه وانهالوا عليه بالسياط حتى إذا ما فقد الوعى من شدة التعذيب يحضر الطبيب (الضابط) لإفاقته ، وعمل بعض الإسعافات، ليسترد أنفاسه ويتم مواصلة التعذيب مرة أو مرات أخري .

في صباح أحد الأيام من شتاء شهر ديسمبر عام 1965 بدأت الصفافير للجميع في حوش فناء السجن الكبير بعد فتح جميع الزنازين ، وعند نزولنا وجدنا اللواء حمزة البسيوني مدير السجن ، وأركان حرب السجن ، وبعض الرتب و صفوت الروبي إلي جانب الجنود بالأسلحة و السياط ، وتعرف الإخوة الضباط علي أحد الرتب وقالوا لنا إنه مدير المخابرات الحربية .

و بدأ توزيعنا في سرايا ، هذه للشباب دون الأربعين ، و هذه لمتوسطي الأعمار بعد الأربعين وغيرها ، حتى اكتملت خمس سرايا علي ما أذكرك .

وتم وضع الإخوة الضباط كأدلة للسرايا مثل الرائد سيد البرنس ، النقيب إبراهيم شرف ، الملازم أول مهندس كمال سلام ، الملازم أول مهندس فؤاد حسن علي ، والضباط الاحتياط مجدي عبد العزيز متولي ، صبري عرفة الكومي و صلاح خليفة و غيرهم .

وبدأت الطوابير في هذا اليوم ولعدة أيام كلها بالخطوة السريعة طوال اليوم حتى كان يتساقط المرضي وكبار السن وأصحاب العاهات ، وكانوا ينهالون عليهم بالسياط عند وقوع أحدهم أوالإغماء عليه أو ينقلونه للمستشفي .

وتم تصنيف الإخوان المقبوض عليهم حسب المحافظات ، فكان الأستاذ إبراهيم شرف فى (القضية الرابعة تنظيم الدقهلية و الغربية).

وكانت التهمة له ولإخوانه : أنهم في الفترة من سنة 1959حتى آخر سبتمبر 1965 حاولوا تغيير دستور الدولة وشكل الحكومة فيها بالقوة ، بأن ألفوا من بينهم وآخرين تجمعًا حركيًا وتنظيمًا سريًا مسلحًا لحزب الإخوان المسلمين المنحل بهدف تغيير نظام الحكم القائم بالقوة باغتيال السيد رئيس الجمهورية والقائمين علي الحكم في البلاد وتخريب المنشآت العامة وإثارة الفتنة في البلاد ، وتزودوا في سبيل ذلك بالمال اللازم وأحرزوا مفرقعات وأسلحة وذخائر ، وقاموا بتدريب أعضاء التنظيم علي استعمال هذه الأسلحة والمفرقعات ، وحددوا أشخاص المسئولين الذين سيجري اغتيالهم ، وعاينوا محطات توليد الكهرباء ، والمنشآت العامة التي سيخربونها، ورسموا طريقة تنفيذ ذلك ، وتهيئوا للتنفيذ الفعلي ، وعينوا الأفراد الذين سيقومون به .

ولاغرو فهذه التهمة التى يزج بها الطغاة خصومهم فى غياهب السجون ، وكأن من المفترض على الشعب أن يسبح بحمد الحاكم ويقدس له صباح مساء ، وإلا لاحقته تلك التهمة ،وينبغى عليه أن يقدم إثبات براءته .

وبعد تسع سنوات عجاف قضاها ظلما فى سجون عبد الناصر خرج سنة 1974 ،وبعد خروجه من السجن تفرَّغ للعمل الدعوي.

وفى عهد السادات ظن الجميع أن عهد الطغاة انتهى لكنهم فوجئوا بنظام غريب على الشعب يفرض إرادته قسرا ومن يعترض فالسجن منه قريب ، فكان من نصيب الأستاذ إبراهيم شرف السجن من جديد في عام 1981م بعد قرارات سبتمبر الشهيرة للرئيس أنور السادات.

وفى عهد المخلوع حسنى مبارك عاد إلى ظلمات السجن فى عام 1994 استمرار لمسلسل الظلم الذى ساد مصر فى تلك العهود .

رابعا: في صحبة المرشدين

الأستاذ إبراهيم شرف والأستاذ مصطفي مشهور

بعد خروجه من السجن عام 1974 تفرغ للعمل الدعوى ولازم مرشد الإخوان عمر التلمساني ،وعمل سكرتيرا له واحتفظ بآخر ورقة كتبها الأستاذ عمر التلمساني في حياته ، ومن بعده محمد حامد أبو النصر ومصطفي مشهور وعايش معهم كل أحداث الحركة الإسلامية في مصر والعالم.

وقد روى كثيرا من المواقف التى مرت بها الدعوة فى حياة المرشدين ، فصحب الأستاذ عمر التلمساني ورافقه حتى آخر حياته فى مستشفى كليوبترا بالقاهرة وكانت تعتري الأستاذ عمر التلمساني حالات إغماء بين الحين والحين .

فاذا أفاق نادى الأستاذ ابراهيم شرف ليناوله الأوراق والقلم ليكتب مقاله الذى كان يكتبه قبل إغمائه.

وحكى الأستاذ إبراهيم شرف رحمه الله أن الأستاذ عمر رحمه الله قال: سألني يوما يا أستاذ ابراهيم هل البيض المسلوق تظهر فيه مهارة المرأة فى الطهى ؟ قلت : له لا ، هو ماء يغلى ، فقال: ولماذا يا إبراهيم طعم البيض المسلوق أحلى بكثير حين آكله من عمل زوجتى فكان درسا فيما يصنعه الحب بين الزوجين.

وصحب كذلك الأستاذ محمد حامد أبو النصر ومن بعده الأستاذ مصطفي مشهور الذى توفى فى عهده.

خامسا: المرض والوفاة

داهم المرض إبراهيم شرف المرض، فسافر للعلاج فى لندن حيث وافته المنيّة في سبتمبر من عام 2000 - جمادى أخر 1421هـ.

وصدق قول القائل : قولوا لأهل البدع بيننا وبينكم الجنائز ،فقد شيّع جنازته خلق كثير ، حتى إن إحدى وثائق ويكيليكس عن الإخوان المسلمين وصفت الجنازة بأنها استعراض القوة في جنازة الأمين العام لجماعة الإخوان إبراهيم شرف، ورثاه الأستاذ مصطفي مشهور بكلمة ألقاه على المقابر يثنى عليه خيرا ويذكر جانبا من محامده التى عاصرها فيه .

سادسا: المراجع

ألبوم الصور

الأستاذ إبراهيم شرف
 

الأستاذ إبراهيم شرف

المستشار-عبد-الله-العقيل-مع-الأستاذ-عمر-التلمساني-وإبراهيم-شرف-ويوسف-ندا-في-سويسرا-1985م

الأستاذ إبراهيم شرف

المستشار-الهضيبي-والأستاذ-مهدى-عاكف-وابراهيم-شرف-(2)

الأستاذ إبراهيم شرف

المستشار-الهضيبى-والأستاذ-احمد-سيف-الإسلام-وامير-ابراهيم-شرف-فى-جنازة-ابراهيم-شرف

الأستاذ إبراهيم شرف

العقيل--التلمساني--إبراهيم-شرف--يوسف-ندا--

الأستاذ إبراهيم شرف

العقيل--التلمساني--إبراهيم-شرف--يوسف-ندا--

الأستاذ إبراهيم شرف

الدكتور-أحمد-الملط-والأستاذ-ابراهيم-شرف

الأستاذ إبراهيم شرف

الرئيس-ياسر-عرفات-وابراهيم-شرف-في-التوفيقية

الأستاذ إبراهيم شرف

الدكتور-أحمد-الملط-واحمد-البس-وابراهيم-شرف-في-إحدى-الجنازات

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذين-مصطفى-مشهور-وابراهيم-شرف

الأستاذ إبراهيم شرف

التلمساني-وابراهيم-شرف

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-مصطفى-مشهور-والمستشار-الهضيبى-والأستاذ-ابراهيم-شرف-فى-عقد-قران-جهاد-ابنة-الأستاذ-شرف

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-محمد-حامد-أبو-النصر-وابراهيم-شرف

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-التلمساني-ويوسف-ندا-وإبراهيم-شرف

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-ابراهيم-شر-ومختار-نوح-واحمد-عزوبعض-الإخوة

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-ابراهيم-شرف-ويوسف-قته

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-ابراهيم-شرف-وزوجته-الدكتورة-مكارم-الديرى-فى-لندن2000م2

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-التلمساني-وإبراهيم-شرف-ويوسف-ندا

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-ابراهيم-شرف-وزوجته-الدكتورة-مكارم-الديرى-فى-لندن2000م2

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-ابراهيم-شرف-وزوجته-الدكتورة-مكارم-الديرى-فى-لندن2000م

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-ابراهيم-شرف-والدكتورة-مكارم-الديرى-زوجته

الأستاذ إبراهيم شرف

الاستاذ-ابراهيم-شرف-واحمد-عز

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-ابراهيم-شرف-اثناء-عمله-لضابط-فى-الجيش-حتى-عام1965م3

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-ابراهيم-شرف-اثناء-عمله-لضابط-فى-الجيش-حتى-عام1965م2

الأستاذ إبراهيم شرف

الأستاذ-ابراهيم-شرف-اثناء-عمله-لضابط-فى-الجيش-حتى-عام1965م

الأستاذ إبراهيم شرف

الأساتذة-عمر-التلمسانى-وابراهيم-شرف-ومحمد-عبدالله-سليم

الأستاذ إبراهيم شرف

الأساتذة-عمر-التلمسانى-وابراهيم-شرف-ويوسف-ندا

الأساتذة-عمر-التلمسانى-وابراهيم-شرف-ومحمد-عبدالله-سليم

العقيل--التلمساني--إبراهيم-شرف--يوسف-ندا--

الدكتورة-مكارم-الديرىوحفيدها-ابراهيم-اسلام-عبد-الحافظ

الأستاذ-محمد-حامد-أبو-النصر-وابراهيم-شرف

الأستاذ-التلمساني-ويوسف-ندا-وإبراهيم-شرف

الأستاذ-التلمساني-وإبراهيم-شرف-ويوسف-ندا

الأستاذ-ابراهيم-شر-ومختار-نوح-واحمد-عزوبعض-الإخوة

الأستاذ-ابراهيم-شرف-وزوجته-الدكتورة-مكارم-الديرى-فى-لندن2000م2

الأستاذ-ابراهيم-شرف-وزوجته-الدكتورة-مكارم-الديرى-فى-لندن2000م

الأستاذ-ابراهيم-شرف-والدكتورة-مكارم-الديرى-زوجته

الأستاذ إبراهيم شرف

بطاقة-تأمين-إبراهيم-شرف

الأستاذ إبراهيم شرف

جنازة-الأستاذ-ابراهيم-شرف-16-سبتمبر-2000م

الأستاذ إبراهيم شرف

محمد-حامد-أبو-النصر-–-مصطفي-مشهور-–-خليل-الحامدي-–-إبراهيم-شرف-في-زيارة-اللاجئين-الأفغان

الأساتذة-عمر-التلمسانى-وابراهيم-شرف-ويوسف-ندا

الأستاذ-ابراهيم-شرف-اثناء-عمله-لضابط-فى-الجيش-حتى-عام1965م

الأستاذ-ابراهيم-شرف-اثناء-عمله-لضابط-فى-الجيش-حتى-عام1965م2

الأستاذ-ابراهيم-شرف-اثناء-عمله-لضابط-فى-الجيش-حتى-عام1965م3

الاستاذ-ابراهيم-شرف-واحمد-عز

الأستاذ-ابراهيم-شرف-وعبده-مصطفى-ويوسف-قته

الأستاذ-مصطفى-مشهور-والمستشار-الهضيبى-والأستاذ-ابراهيم-شرف-فى-عقد-قران-جهاد-ابنة-الأستاذ-شرف

الأستاذين-مصطفى-مشهور-وابراهيم-شرف

التلمساني-وابراهيم-شرف

الدكتور-أحمد-الملط-واحمد-البس-وابراهيم-شرف-في-إحدى-الجنازات

الدكتور-أحمد-الملط-والأستاذ-ابراهيم-شرف

المستشار-الهضيبى-والأستاذ-احمد-سيف-الإسلام-وامير-ابراهيم-شرف-فى-جنازة-ابراهيم-شرف

المستشار-الهضيبي-والأستاذ-مهدى-عاكف-وابراهيم-شرف-(2)

المستشار-عبد-الله-العقيل-مع-الأستاذ-عمر-التلمساني-وإبراهيم-شرف-في-سويسرا

المستشار-عبد-الله-العقيل-مع-الأستاذ-عمر-التلمساني-وإبراهيم-شرف-ويوسف-ندا-في-سويسرا-1985م

بطاقة-تأمين-إبراهيم-شرف

جنازة-الأستاذ-ابراهيم-شرف-16-سبتمبر-2000م

محمد-حامد-أبو-النصر-–-مصطفي-مشهور-–-خليل-الحامدي-–-إبراهيم-شرف-في-زيارة-اللاجئين-الأفغان



للمزيد عن تنظيم 1965م

وصلات داخلية

كتب متعلقة

مقالات متعلقة

ترجمة المتهمون في القضية

متعلقات أخري

تابع متعلقات أخري

وصلات خارجية

وصلات فيديو

.